قال السيد الشهيد محمد محمد صادق الصدر ( قدس سره الشريف ) في قصيدة له من ديوان ( مجموعة أشعار الحياة ) بعنوان ( في وفاة منتظر) التوأم لسماحة السيد مقتدى الصدر( أعزه الله ) : ( لكن الرب قد رأى الحكمة ... وهو الحكيم محضاً وصرفا ) ( أن يرى المقتدى على الأرض يسعى ... في حياة تجل قدراً ووصفا ) ( وأستلام الحبيب منتظر الصدر ... ليسعى هناك روحاً مصفى ) ( كي نراه فوق الجنان مطلا ... وبصف من الملائك حفا ) ( طأطأت هذه القلوب خشوعا ... ورضا النفس في الجوانح خفا ) ( فهي إذ رحبت بمن قد تبقى ... بحياة الهنا وعيش مرفا ) ( وخصوصاً بواحد التوأمين ... الفريد مرأى وعرفا ) ( سعدت أرخو : بحب التوأم ... جاء في العام نفسه وتوفا ) .


آخر التصريحات :



 الدكتورة مها الدوري تقول لنوري المالكي : ما أجرأك على الله ورسوله وما أجرأك على العراق وما أجرأك على المقاومة الشريفة في العراق .

 أفي ايام محرم الحرام ...أفي ايام الامام الحسين (عليه السلام) يارئيس الوزراء يادكتور حيدر العبادي ؟

  الدكتورة مها الدوري تعلن تضامنها مع صفحة الأخ المفضال ( صالح محمد العراقي ) .

  الدكتورة مها الدوري : لقد ثأرنا للسيد الشهيد محمد محمد صادق الصدر ( قدست نفسه الزكيه ) من إسرائيل

 الدكتورة مها الدوري تفضح الرئيس الامريكي ( أوباما ) أمام المسلمين والعرب والعالم

 الدكتورة مها الدوري : بريطانيا قبل أيام : لن نتدخل ضد داعش في العراق

  شاهد ( الفديو ) رسالة مهمة من الدكتورة مها الدوري الى نوري المالكي رئيس الوزراء السابق

  في تونس يستقيل رئيس أركان الجيش التونسي لإخفاقه في مواجهة الارهاب .

 بعد بيان سماحته الأخير الدكتورة مها الدوري تجدد عهد الطاعة لسماحة حجة الاسلام والمسلمين السيد القائد مقتدى الصدر ( دام عزه )

 المفوضية العليا للانتخابات تغرم النائب الدكتورة مها الدوري ( مرة أخرى ) مبلغ ( 100 مليون دينار ) أصبح المبلغ الكلي ( 150 مليون دينار )

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • أرشيف كافة المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا







































 
  • القسم الرئيسي : الأخبار والأقسام الأخرى .

        • القسم الفرعي : قـسـم التصريحـات .

              • الموضوع : بيان حول مدهمات قوات الاحلال الحرم الجامعي .

بيان حول مدهمات قوات الاحلال الحرم الجامعي

 

نص البيان للنائب عن كتلة الاحرار الدكتورة مها الدوري والذي ألقته في جلسة مجلس النواب العراقي :

 

 

بسمه تعالى

بيان حول مداهمات قوات الاحتلال الامريكي للجامعات العراقية

يوما بعد آخر تثبت قوات الاحتلال نهجها البربري وسلوكها المنحرف بممارساتها الظالمة الاستفزازية والبعيدة كل البعد عن أي مفاهيم حضارية بل إنها الممثلة للإرهاب بكل أشكاله بل إن أمريكا هي الارهاب والارهاب أمريكا ففي تصرف أهوج ينم عن إرهاب فكري وثقافي ضد شريحة واسعة هم أبناءنا الطلبة قام صعاليك من قوات الاحتلال الامريكي الذين يحملون حقدهم الدفين على بناة مستقبل العراق وحملة مشعل العلم الذي حاول ويحاول الاحتلال إخماد جذوته فلم يكفيهم عمليات التصفية والاغتيالات التي يقوم بها الـــ سي آي أي الامريكي مع الموساد الاسرائيلي بل قاموا بإقتحام مسلح للحرم الجامعي في أعتداءين سافرين ( طبعا لم يكن الاول ) للحرم الجامعي لجامعة ذي قار والاعتداء على الكوادر التدريسية فيها ونشر مرتزقة الاحتلال في الحرم الجامعي وهم مدججين بالسلاح محاصرين بذلك طلبتنا وأساتذتنا المحترمين محاولين إرباكهم وتهديدهم وإرعابهم ولم تتخذ الحكومة إجراءا رادعا ولم تصدر بيانا لاذعا بحق من دنس الحرم الجامعي فشجع ذلك قوات الاحتلال لتعيد الكرة  لثاني مرة ولكن هذه المرة كان الهدف فيها جامعة بغداد فدخلت عجلات الاحتلال بكل سهولة فلم يوقفها أحد ولم تسحب منها الاسلحة كما هو المعمول به عند دخول أي مسؤول أو أي مسلح الى الحرم الجامعي فالحرم الجامعي هو حرم مقدس هذا ما تعلمناه ونحن طلبه وماعشناه ونحن اساتذة فأين السيادة مما يجري ودخلت عجلات الاحتلال لتتجول حيث تريد وينزل جنود الاحتلال راجلين مدججين بالاسلحة يتجولون أينما يشاؤون لا سائل لهم عما يفعلون ولا رادع لهم عما يرتكبون من قبل أجهزة الدولة الأمنية .

وإن كان هذا ديدن المحتل الذي لم يترك شيئا من الوحشية ضد العراق ومقدساته وأهله من أرض وعرض واطفال ونساء وشيوخ الإ إرتكبه فما لنا لم نسمع ولا كلمة أستنكار من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لما فعلته قوات الاحتلال ولم نسمع حرف رد أعتبار لما لقيه أبناءنا الطلبة وأخواننا الأساتذة من إرهاب طالهم على يد هؤلاء الجهلة واين دور الحكومة وهي التي عقدت الأتفاقيات مع الاحتلال لإيقاف هذه التجاوزات التي أستباحت كل مقدس وكل محرم  فإنتهكت حرمة الحرم الجامعي ... أنا اليوم لن أطالب الحكومة بشىء فلطالما طالبت وناديت حتى بح مني النداء ولم تعطنا إذنا صاغيه لذا لن أطالب حكومة لا تسمع ولكنني اليوم أستدعي أنتباه أبناء وطني أبناء شعبي الى جرائم الاحتلال التي تحاصر أبناءنا الطلبة وتنشر الهلع والرعب في الحرم الجامعي وتتجاوز على أساتذتنا فالشعب هو اليوم من يستطيع إيقاف هذه الجرائم وهذه التجاوزات فتعالوا إخوتي لتوحيد الموقف وتوحيد الصف فلا طائفية ولا مذهبية ولا عصبية ولا قومية ولنخرج جميعا في التاسع من نيسان في تظاهرة مليونية لنقول كلمتنا للاحتلال وهي ( أخرج أخرج يامحتل ) ولن نستسلم وسيبقى صوتنا عاليا نردد ما قاله سماحة السيد مقتدى الصدر ( أعزه الله ) :

ياظالما يا غازيا لبلدتي ............. ياسارقا لوحدتي وثروتي

ياقاتلا كل الورى والأنفس ........ ياقاتلا كل جميل أقدسي

لم ترع فينا طلعة المحمدي ....... وشرعه ودينه المؤيدي

فدست قرآنا ودست منهجا ........ فساء كل من دنا ومن رجا

لكنما شعبي بإيمانه ................ سينشر الود بإسلامه

ويبعد الشر بأعماله ................ ويمحو الشر بأفعاله

وينشر الوحدة والسلاما .......... ويبعد المحتل واللئاما

ويسكن البلاد في وئام ............ من دون حرب ولا سهام

وأتقدم هنا بالشكر والتقدير الى معالي السيد وزير الإسكان والاعمار الذي منع في خطوة شجاعة قوات الاحتلال من الدخول الى وزارته والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/04/03   ||   القرّاء : 2204









البحث في النصوص :


  

جديد النصوص :



  صور منزل الدكتورة مها الدوري في شارع فلسطين

 سماحة السيد القائد مقتدى الصدر " أدعو الحكومات العربية للوقوف مع فلسطين و أنا على استعداد لمقاومة إسرائيل كما قاومت الاحتلال الأمريكي"

 الدكتورة مهى الدوري تقود تظاهرة نسوية حاشدة في بغداد

 الدكتورة مهى الدوري تتشرف بلقاء سماحة السيد القائد مقتدى الصدر (أعزه الله) .

 يا خاتم الانبياء وسيد المرسلين يا حبيبي يا ( محمد ) صلوات ربي وسلامه عليك

  قصة العم أنتيبا ( المسيحي ) ورحمة آل الصدر ... بقلم الدكتورة مها الدوري

 سلام عليك يا بن النبي ( محمد ) صل الله عليه وآله وسلم ... بقلم الدكتورة مها الدوري

 الدكتورة مها الدوري تقول لنوري المالكي : ما أجرأك على الله ورسوله وما أجرأك على العراق وما أجرأك على المقاومة الشريفة في العراق .

  التعلم في الصغر كالنقش في الحجر – الشعائرالحسينية المعلم الأول

  الى عدنان الطائي ... مالكم و الشعائر الحسينية ؟ // بقلم الدكتورة مها الدوري

ملفات عشوائية :



 من العار على الحكومة والبرلمان سكوتهم تجاه تجاوزات الأحتلال بحق القرآن الكريم

  أفتتاح جدارية في الشركة العامة للزيوت النباتية / تقرير مصور

 الدكتورة مها الدوري ضيف برنامج حوار الساعة من أذاعة العهد

 المالكي يطالب بإعطاء رواتب تقاعدية لفدائيي صدام

 شاهد الدكتورة مها الدوري في برنامج المدفع على قناة الشرقية

  النائب عن كتلة الاحرار الدكتورة مها الدوري : لم أصوت على قانون التقاعد جملة وتفصيلا . ( شاهد الفديو )

 عقدت اللجنة المشرفة على الأنتخابات الأولية للتيار الصدري مؤتمرا في مكتب السيد الشهيد الصدر ( قدس سره )

 بوستر الحملة المليونية لجمع تواقيع لمطالبة بخروج الاحتلال

 الدكتورة مها الدوري تكرم عوائل الشهداء في قطاع 63 في مدينة الصدر

 أقام مركز الثائر للثقافة والاعلام مهرجان المقاومة الحسينية على منصة مكتب السيد الشهيد الصدر ( قدس سره ) الرصافة

إحصاءات قسم النصوص :

  • الأقسام الرئيسية : 2

  • الأقسام الفرعية : 8

  • عدد المواضيع : 1256

  • التصفحات : 4187236

  • التاريخ : 20/10/2017 - 04:28











نأمل عند نقل الأخبار او المواد الموجودة في الموقع عدم التغيير في النص وذلك للأمانة الشرعية
 
صدر العراق : الموقع الرسمي للدكتورة مها الدوري ، عضو مجلس النواب العراقي - www.sadraliraq.com
 

Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net